إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-03-2013, 10:25 AM   #1
!~¤§¦ معلمة ¦§¤~!
 
الصورة الرمزية منسقة الثامنة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
رقم العضوية: 6462
المشاركات: 132
معدل تقييم المستوى: 7
منسقة الثامنة is on a distinguished road
افتراضي آفـــــــــــات على طريق الشباب

افــــــات الشبــــــاب ((( التـــــدخيـــــن والمخــــــدرات)))لا للتدخين . . .
. . . لا للمخدرات

ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة
ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث
صدق الله العظيم
يعاني الشباب اليوم من مشكلات كثيرة مادية ومعنوية اقتصادية واجتماعية ولكن أخطر المشكلات بالنسبة لهم تلك التي تساهم في انحرافاتهم وخروجهم على المألوف لدرجة الإدمان كتعاطي المخدرات والكحول والتدخين ومشكلات الانحراف الأخرى
وما أكثرها ويمكن الجزم بوجود مشكلتي الكحول والتدخين بشكل واضح حيث يتم تعاطيهما علنا ومن دون عقاب وإن نسبة المدخنين ومتعاطي مادة الكحول بين الشباب مرتفعة جداا الى حد يثير القلق والتخوف على مستقبلهم وأما المخدرات فقد أخذت تنتشر خفية بشكل فاحش بين كثير من الشباب وعلى كافة المستويات ولكن متابعة مثل هذا الموضوع يحتاج الى تضافر الباحثين في مجال التربية وعلم الاجتماع ورجال القانون..
وتظل مشكلة المخدرات هي الأخطر على الشباب لأنها تحطم مقدرتهم على الإنجاز والعطاء والعمل بسبب تأثيرها القوي على الجهاز العصبي والدماغ وتخلق من الشباب أشخاصا غير مبالين بشيء ولا يستطيعون مواجهة مشكلاتهم ومشكلات مجتمعهم والسعي الى مستقبل أفضل
يتعاطى الشباب المخدرات عادة لاسباب ثلاثه وهى غالبا ماتكون متداخلة:
* للحصول على فائده هامه مثلا كأن يحظى بالقبول عند جماعة من الاصدقاء او يتمكن من السهر الطويل
* لطرد الملل واستكشاف الممارسات المعروفه الاخطار وذلك لمجرد الحصول على متعة النشوه
*للتخلص من الكابة أو المساءه على نسيان جو بيتى تعيس
من العوامل البيئيه المسؤوله عن تعاطى الشباب للمخدرات
فقدان الركائز الاخلاقيه في البيت وقلة لروابط الدينية احجام بعض الآباءعن تحمل مسؤولياتهم وحاجة الكثيرين من الشباب الذين يعانون من الضياع في هذه الايام لاكتشاف حقيقة أنفسهم
وهناك عوامل كثيرة تؤدي الي تعاطي المخدرات بعضها دائم وبعضها مؤقت ومن العوامل الدائمه الحاجه الي الدعم الشخصي وهذا يؤدي الي نمط من الحياة يتسم بالتسرب من الواقع بالادمان
اما العوامل الؤقته فهي لحظات البهجه والسحر التي يوفرها المخدر للشباب المتعاطين له او الهروب من اليأس والضياع
الاثار النفسيه المباشره لتعاطى الحشيش
1.اضطراب الادراك الحسي
2.اضطراب الشعور
3.اضطراب التفكير
أسباب تناول المشروبات الكحوليه.
تزايد عدد الكبار الذين يتناولون الخمور
توفر وسهولة الحصول على الخمور في المحلات غير المرخصه وكذلك في الاماكن العامه والمطاعم
التركيز على ترويج بيع الخمور وذلك بتقوية حملات الدعايه والاعلانات
تصور بعضهم أن تناول الخمور دليل على الذكاء والرقي
قلة انتباه بعض الاباء الى إن ابنائهم يشربون الخمور أو قلة إهتمامهم بذلك
التغاضي الواضح الذي يبديه الجمهور والقائمون على تجارة الخمور المرخصه عن الذين يتناولون الخمر ممن تقل اعمارهم عن السن القانونيه وهذا بالاضافه الى صعوبة التعرف على الصغار من شاربي الخمر فكثيراما يبدو ن نضوجا جسميا فائقا يضلل المشاهدين
قلة اماكن التسليه التى يستطيع المراهقون اللجو اليها بدلا من الديسكوهات وأماكن اللهو الصاخبه
أفكار لتساعد الآخرين على الاقلاع عن التدخين
ننصح المدخن بما يلي
.
أن يسأل نفسه لماذا يدخن ؟فهذا سيمكنه من اتخاذ الخطوات الجادة للاقلاع عن التدخين ومقاومة دوافعة
يبتعد عن التوتر _القلق_الخلاف العائلي_ومشاكل العمل.
يحدد يوما للتوقف عن التدخين بحيث لايكون معرضا خلاله لكثير من الضغوط كعطلة نهاية الاسبوع .....الخ
يتجنب التدخين نهائياحتى ولو سيجاره واحده فهذا سيشعره بأنه أقدر على هزيمة هذه العادة
وهذة النقاط محور الموضوع والنقاش


1- الجانب الاجتماعى ( دور الاسرة - المدرسة والجامعة - الاعلام ... إلخ )
2- الجانب الثقافى ( درجة تعليم الفرد وتأثيرها فى اختيار اصدقائه ومدى تأثيرهم عليه )
3- الجانب الدينى ( ودرجة تدين الفرد ومدى تأثير ذلك على قابليته للادمان من عدمه )
4- الجانب الاقتصادى ( ومدى تأثير المادة على انحراف الشباب واتجاههم للمخدرات من عدمه )
5- الجانب الفكرى ( وهو تراكم العوامل السابقة وتبلورها فى صورة تجعل الفرد يفكر بطريقة ما وهل طريقته فى التفكير قد تؤثر على اتجاهه الى الادمان ام لا )

سابدا بالجانب الاجتماعي

اولاً : تأثير الاسرة على سلوك الفرد واتجاهه للادمان

فكما نعلم ان اول ما يؤثر على سلوك اى فرد هو بيته اولا من خلال الام والاب والاخوة فهما اول من يختلط بهم الفرد من بداية حياته حتى ينتقل الى مراحل حياته الاخرى من صداقات وغيرها
فيقع على الاسرة الدور الاكبر فى تنشئة الشخص التنشئة الصحيحة الدينية التى تحرم عليه الاقتراب من تلك السموم فلابد ان تبدء الاسرة فى خلق اسس قويمة للتربية من الصغر والتى تجعل الفرد يراجع نفسه ألف مرة قبل الخوض فى تجربة الادمان ويكون هناك الاحساس الذى يرعبه دائما من داخله ويجعله عن هذا الطريق
فغياب دور الاب والام عند تربية الطفل من صغره يجعل الطفل بيئة خصبة لطريق الادمان وهنا يقع الدور الاكبر على الاسرة التى هى اساس حياة كل فرد فى المجتمع وتحديد اتجاهاته ومع هى الخطوط الحمراء التى لابد عليه ان لا يتخطاها
ودرجة ثقافة الاب والام تؤثر فى هذه النقطة وايضا العادات والتقاليد التى تربوا عليها فكل هذا يعطى تأثيرا ايجابيا أو سلبيا على الشخص
فما هو الحل من وجهة نظرك ؟
ماذا يجب علينا ان نفعل لكى نغير تلك النظرة والعادة الى سلوك ايجابى يحافظ على الجيل الصاعد ؟


و دمتم بخير
منقول
مديرة الابتدائية الثامنة بطريف
التوقيع

To view links or images in signatures your post count must be 1 or greater. You currently have 0 posts.
منسقة الثامنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2013, 02:00 PM   #2
!~¤§¦ معلمة ¦§¤~!
 
الصورة الرمزية Eman Soluman
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
رقم العضوية: 6500
المشاركات: 6,500
معدل تقييم المستوى: 13
Eman Soluman is on a distinguished road
افتراضي رد: آفـــــــــــات على طريق الشباب

جزاك الله خيرا نقلتي المفيد

التوقيع

To view links or images in signatures your post count must be 1 or greater. You currently have 0 posts.
Eman Soluman غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:21 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir